الخميس، 7 يناير، 2010

المحولات

المحولات :
المحول عبارة عن جهاز الغرض منه تحويل قوة دفع كهربية متغيرة (مترددة) كبيرة الى قوة دفع كهربية صغيرة وبالعكس

تركيب المحول يتركب المحول من ملفين بينهما ارتباط مغناطيسى ويسمى الملف المتصل بالمنبع بالملف الابتدائى والملف المتصل بالحمل بالملف الثانوى
ويلاحظ ان الملفين ملفوفين على قلب من شرائح مكونا دائرة مغناطيسية واحيانا يكون القلب من الفيرايت او برادة الحديد

نظرية عمل المحول :
عند توصيل مصدر كهربى متغير بلفات الملف الابتدائى لغرض رفع او خفض القوة الدافعة الكهربية له فيمر فى هذا الملف تيار متردد وينتج عن ذلك تولد خطوط قوى مغناطيسية فى القلب الحديدي يتغير عددها تبعا لتغير التيار وتجد هذه الخطوط مسار اسهل فى الفلب الحديدى عن الهواء فتسرى فيه مكونة دائرة مقفلة وتقطع لفات الملف الثانوى فينتج عن ذلك قوة دفع كهربية بالتاثير عكس القوة الاصلية تتغير تبعا لخطوط القوى المغناطيسية داخل الملف وتكون مترددة ولها نفس تردد التيار المار فى الملف الابتدائى

وتتوقف قوة الدفع الكهربية المستنتجة على

1
عدد خطوط القوى الناتج عن كل لفة

2
تردد ضغط المنبع
3
عدد لفات الملف

مفاقيد المحول

يوجد فى المحول نوعان من الفقد
فقد حديدى وهو فقد التيارات الاعصارية - وفقد التخلف المغناطيسى من المغنطيسية المتخلفة

فقد مغناطيسى (نحاسى) وهو ناتج عن الاثر القشرى وعن مقاومة الملف الاومية

جودة المحول

فى المحول الجيد التصميم لاتسبب المفاقيد السابقة استهلاكا كبيرا للطاقة وتكون جودة المحول كنسبة مئوية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Popular Posts

المشاركات الشائعة