السبت، 10 سبتمبر، 2011

الضوء واللون

الضوء واللون
المناظر الطبيعية مليئة بالالوان , وعند اضافة عنصر اللون لاي صورة فانها تكون اقرب للحقيقة وأكثر صدقا فى التعبير عن المنظر الطبيعي .
ان الضوء اساس الالوان حيث لايوجد لون بدون ضوء , والعين هي اداة استقبال الصورة ونقل الاحساس بها الى الدماغ . نعلم انه اذا مر شعاع من الضوء الابيض من خلال فتحة ضيقة وسقط على احد جوانب منشور زجاجي مثلث المقطع فانه يخرج من الجانب الاخر للمنشور حزمة طيف الضوء الملون الذي يشبه ألوان فوس قزح وهو يتدرج بالترتيب الى الالوان التالية : بنفسجي - نيلى - ازرق - اخضر - اصفر - برتقالى - احمر .
كما فى الشكل الاتي :
تفسر هذه الظاهرة بان الضوء الابيض يتكون من مزيج متجانس من مختلف ألوان الطيف المذكورة , وعندما يمر الضوء الابيض خلال المنشور فان مكوناته تلاقي انكسارت مختلفة فى الوسط الزجاجي مما يجعلها تتشتت عن الخروج منه الى الوان الطيف .
الضوء عبارة عن موجات تنتشر فى الفضاء لها طول موجي وتردد وسرعة انتشار تربطها علاقة هي
سرعة الانتشار = التردد ْX الطول الموجي
وتبلغ سرعة انتشار الضوء فى الفضاء 300,000 كم / ث
وتقل هذه السرعة فى وسط مثل الزجاج
يلاحظ ان الطول الموجي للضوء المرئي يشغل المدى الموجي من حوالى 400 نانوميتر للون البنفسجي حتى 700 نانوميتر اللون الاحمر .
أشعة الضوء المرئي لها نفس طبيعة الموجات الكهرومغناطيسية فهي تنتشر فى الفضاء بنفس السرعة وتختلف عن بعضها فى الطول الموجي وهذا مايميزها عن بعضها ويلاحظ ان الحيز الذى يشغله الضوء المرئي صغير نسبيا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Popular Posts

المشاركات الشائعة